منتديات شباب فلسطين

منتديات شباب فلسطين (http://www.shabab.ps/vb/index.php)
-   الفكر والفلسفة (http://www.shabab.ps/vb/forumdisplay.php?f=102)
-   -   الانسان القنبله! (http://www.shabab.ps/vb/showthread.php?t=137652)

RiNoXE 08-22-2012 09:04 PM

الانسان القنبله!
 
أشرف باضافة اول موضوع في هذا القسم الجديد /المؤلم.

الإنسان القنبله
من مجموعة حكايات بعنوان صيف الكآبه.


أحمد دراغمة / فلسطين
الوقت، يتسع للمارين جميعاً ، أما أنا فلقد أوقفت كل شيء عند خيبة الأمل الأخيرة، أصبحت الساعة عبءً يومياً عندي، لا تدفعني عقاربها إلى أي جريمة / فرح، كل ما أفعله الآن هو الاستمرار في العتمة / الصمت، والاكتفاء بالصلاة والتمني أن يحدث الأمل من جديد!

عيوني المهترئة جرّاء الليل / الصيف / المخاوف، عشوائية قلبي في الحنين / النبض، صوتي المتأخر دائما لظروف تتعلق بالثقة المفقودة بيني وبين كل ما يتعلق بالحكومة من مشانق / بنادق / تقارير يوجعني أن أقول محكمة ومرتبة بعناية لتجعلك تقول: “يا ليتنى متّ قبل هذا وكنت نسيا منسيا”. هذا الحجم الهائل من الخراب الذي تطل عليه النافذة الوحيدة التي أنظر منها إلى العالم، كلها أسباب مقنعة تجعل مني الإنسان القنبلة / المسخ الذي سيأخذ الأرض إلى صمتها الأخير!.

أنا لا أطلب منكم أن تحبوني، لقد تجاوزنا قديما مرحلة الحب والسلام، الآن يجب أن نتحدث عن كيف لقلبي أن يغفر لكم ستين عاماً من الدم والشهداء!؟، كيف لقلبي أن يكف عن الإرتياب / القتلْ انتقاماً للفقراء المسحوقين الذين بالكاد يجدون مكاناً لجثثهم / أحزانهم اللانهائية؟!، أنا لا أطلب منكم أن تحبوني، القضية الآن قضية الأقدَر على تضميد الجروح والاستعداد لما هو أسوء من الموت فوق هذه الآرض،”الحياة فوقها”!.

فلسطين، لماذا كلما فكرت في الإبتعاد حملني الكلام إليكِ؟ ماذا تبقى لي هنا لأقول:” سلام عليَّ يومَ ولدتُ ويومَ رحلتُ ويومَ أعودُ إلى فلسطين في تابوتٍ خشبيّ؟!” .. آهِ أيتها الأرض التي لا فكاك منها، كم علينا أن نشعر “بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات” قبل أن نبلغ حلمنا الأخير؟! ، ماذا جنينا على الدنيا حتى يتخلى عنّا الآدميون بهذه القسوة!.

أصدقائي في المشقة والضوء، شكراً لوقوفكم معي في وجه المذابح والأعداء، لأنّكمْ … أستيقظ كل فجرٍ على مرآى من الجنود، أبصق في وجوههم وأقول :” تبّاً لشواربكم”!.

Morphine 08-22-2012 09:50 PM

رد: الانسان القنبله!
 

هذا النصّ / نعم كئيب ! , وموجِع حدّ الاختناق ..
لأنّي لا أعرف الآن كيفَ أصوغُ ردّاً يملأ قلبك بالتفاؤل وأنفاسك بالأمل !
ربّما لا يجدر بنا أن نحمل أنفسَنا على المغفرة لهم ,
أو أن نُطفِئ بداخلنا انتقاماً قد أشعلهُ عُمراً من المأساة والمُعاناة ,
لذا دوماً سيكون "الغضَب " حقّنا المشروع والمنطقي ..

وَ / لا يحقّ لكَ أن تكُفَّ عن الأمل وتكتفي بالصمت والتمنّي !
لأنّك فلسطيني لا يحقُّ لكَ ذلك !
ونصرُ الله آتٍ لا ريبَ فيه .

:s (43):

RiNoXE 08-22-2012 10:19 PM

رد: الانسان القنبله!
 
الموت أقل وحشيه من الانتظار اللانهائي للأشياء لكي تحدث!

هذه القامة أتذكرها جيداً
ثم هي مدهشه وكفى!
شكراً لأنك هنا
:ShababSmile303:

Opticus 08-22-2012 11:05 PM

رد: الانسان القنبله!
 
أذكّرك بـِ : " ليس تنكّراً لفلسطين .. بل رغبة ً فيها "
بطبعتكَ وطبعتي المتَرجمة .

” الموتُ بعد المواجهةِ .. هو الإنتصار ”

لا ينقصك من العظمة شيء
:)

RiNoXE 08-22-2012 11:36 PM

رد: الانسان القنبله!
 
لا ينقصني من العظمة الا انت يا صديقي ...

أشعر انني أتنفس يا مهدي, منذ زمان لم أشعر بالهواء يتسرب الى رئاتي المتعبه!
... لولاك لضاع الكثير من البهجة.
صدّقني!

Opticus 08-25-2012 09:40 PM

رد: الانسان القنبله!
 
" قُل للموت : نقّصتني، وجئت لأكمّلك ! "
هذا أنت يا صديقي، فقد كنتُ أحلم - سابقاً - كثيراً لوحدّي، أتقلّب بالحاضر والماضي على فراشي
لا أغفو، ويغفو الجسد.

جئت لأعقّب هنا على ردّك ..
محبّتي البيضاء لقلبك
:)


الساعة الآن 08:31 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by 9adq_ala7sas